تسجيل الدخول

إمسوان:هل تفعلها الوالي العدوي و تستجيب لطلب بحارة المشتاقين لإحدى زياراتها المفاجئة؟‎

غير مصنف
إمسوان:هل تفعلها الوالي العدوي و تستجيب لطلب بحارة المشتاقين لإحدى زياراتها المفاجئة؟‎
imswane
علم الموقع أن بحارة إمسوان،المستفيدين من قوارب قدمت لهم الأيام الماضية كتعويض،لازالوا يعيشون حالة تذمر قصوى بعد أن خيبت هذه القوارب آمالهم في العودة للعمل آمنين في عمق البحر،بالرغم من إعادة اصلاح هذه الأخيرة من طرفهم و ترقيعها ما أمكن لتكون ملائمة لمواجهة أخطار عملهم اليومي القاسي و المضني و الخطر.
يشار أيضا إلى أن البحارة المستفدين قد عبروا للموقع عن تساؤلهم و مدى امتعاضهم الشديد من قدر مالي قيمته 1000 درهم تسلموه بداية هذا الشهر عبارة عن تعويض اضافي للقارب لا يكفي،حسب شهاداتهم،لسد ادنى الحاجيات التي صرفت على ترميم و ترقيع القوارب التي حصلوا عليها،هذا الى جانب بحارة آخرين مستائين بشكل جد كبير من تعويضهم بشباك صيد رخيصة لا تصلح بتاتا لصيد سمك السردين (السويلكات)،و لا تساوي قيمتها تلك التي اتلفت بسبب كارثة علو موج البحر التي ضربت المنطقة منذ ما يقارب سنتين.
هذا و لم تخف ساكنة المنطقة تفاؤلها الكبير بالتعيين الأخير لوالي الجهة متمنية أن تشملها احدى زيارات العدوي المفاجئة،خصوصا بعد أن اصبح التخبط سيد الموقف منذ مدة طويلة،مما أدى إلى إفراز العديد من المشاكل على رأسها تلك المتعلقة بمهنيي قطاع الصيد البحري الذين تساءلوا،عبر الموقع،عن الدور الحقيقي لتعاونية صيد محلية لم يجدد مكتبها منذ 6 سنوات،و كذا عن أسباب تهميش المنطقة و غياب أي أنشطة ذات هوية محلية و انعدام أي دعم تنموي لمشاريع يمكنها أن تعود عليها بالنفع الكثير إسوة بدواوير و مناطق أخرى مجاورة مستفيدة.
رابط مختصر