تسجيل الدخول

مقالع الأحجار و معاناة سكان دوار بني عيسى بإقليم بن سليمان

غير مصنف
مقالع الأحجار و معاناة سكان دوار بني عيسى بإقليم بن سليمان
11731652_122066078135809_7320296924862950998_o

جريد راضي نيوز : متابعة

على بعد 10 كيلو مترات تقريبا من مدينة ابن سليمان بالقرب من المنطقة السياحية الغابوية المعروفة بعين الدخلة،تطالعك أو تلاحقك شاحنات محملة بأطنان من الحجارة تسير بسرعة جنونية دون مراعاة البنية المهترئة للطريق و ضيقها آتية أو متوجهة الى مقالع الأحجار التي تناسلت خلال السنتين الأخيرتين بجماعة عين تيزغة،و منها مقلع كرابيمارو ذي المرجع العقاري 15125 س و مقلع كرانال ذي المرجع العقاري 35834 س .إذ تعمل هذه المقالع بشكل متواصل منذ ساعات الفجر الأولى و حتى ساعة متأخرة من الليل مما ينذر باضرار خطيرة تهدد حياة السكان و البيئة في المنطقة و خاصة سكان دوار بني عيسى جراء الغبار المتطاير في السماء خلال استعمال المتفجرات و كذا اثناء عملية كسر الاحجار و الغربلة و ملء الشاحنات و حركة الآليات فوق الطرق غير المعبدة،في خرق سافر لدفاتر التحملات التي تلزم بتعبيد الطرق و تبليل تلك التي تمر منها الشاحنات بالماء لمنع تصاعد الاغبرة التي تشكل سحابا يلوث الاجواء و الغطاء النباتي بالمنطقة،و هو ما جسدته معاناة السكان من أجل ايجاد مراعي لماشيتهم التي تعتبر المصدر الرئيسي لعيشهم اضافة الى موت بعض الاشجار بعد ان اصفرت اوراقها و ذبلت،بل ان من السكان من اصبح يشتكي من ضيق التنفس و الامراض الجلدية التي لم تسلم منها حتى بعض الحيوانات التي نفق بعضها بالاضافة الى الاضرار اللاحقة بالمزروعات.مشاكل المقالع على دوار بني عيسى لا تتوقف عند الغبار و تلوث الاجواء،بل تمتد لتشمل المس بأمن و طمأنينة السكان،إذ تستخدم هذه المقالع و عادة في ساعات الصباح الأولى متفجرات قوية تهتز لها الأرض،مما تسبب في إحداث اضرار و تصدعات لعدد من المنازل ناهيك عن ذعر للنساء و الاطفال.

سكان الدوار يستحضرون بقوة أيضا ما يقدم عليه اصحاب مقلع كرابيمارو من سلوكات تنذر بتلوث المياه السطحية و الجوفية،و التي يستعملونها كمصدر أساسي لشربهم و شرب مواشيهم،اذ يتم التخلص من ماء غسل ” التوفنة” و ما يحتويه من مواد كيماوية و كذا زيوت المحركات الخاصة بالآلات الضخمة المستعملة في المقلع بطريقة عشوائية حيث يتم تحويل صرفها من الصهريج المخصص لذلك الى الغابة المجاورة و خاصة الى الشعاب المتواجدة اسفل المرتفعات القريبة من المقلع على مرآى و مسمع من موظفي المياه و الغابات و اللجان الصورية.

ان سكان دوار بني عيسي يطالبون بفتح تحقيق فوري في هذه الاضرار التي يتسبب فيها المقلع المذكور و غيره من المقالع المجاورة.و يطلبون من وزارة التجهيز و النقل باعتبارها الوزارة الوصية على هذا القطاع ،و كذا من السلطات المحلية و وزارة الصحة الى تحمل مسؤولياتهم في كل ذلك،و ايفاد لجن للتحقق من هذه الاوضاع و تعطيل العمل في الليل و الحد من اثار الغبار و تصريف المواد السامة بشكل عشوائي.و الدعوة موجهة الى كل المنظمات الحقوقية و الجمعيات المدنية المهتمة و كذا كل الصحافيين الى زيارة المنطقة و نقل معاناة السكان قبل استفحال الامر.

رابط مختصر