تسجيل الدخول

حادثة سير إشهارية بين اللجنة الدائمة للسلامة الطرقية و الكوميدي حسن الفد تنتج الحموضة

غير مصنف
حادثة سير إشهارية بين اللجنة الدائمة للسلامة الطرقية و الكوميدي حسن الفد تنتج الحموضة
1327194709

محمد راضي الليلي

أيهما فشل في تبليغ الرسالة،اللجنة الدائمة للسلامة الطرقية أم فنانا حسن الفد؟سؤال يطرح بعد متابعة كبسولات إشهارية على إحدى قنواتنا الوطنية عرضت في شهر رمضان و تحاول التحسيس بخطورة حوادث السير و تعتمد في الإنجاز على حجرات الدراسة و مناهج التعليم و على أدوات المطبخ ما دام أحد الممثلين قد وضع قدرا على رأسه للتدليل على أهمية إستعمال الخودة أثناء السياقة،و لا تنتهي الوصلة من دون أن نسمع كلمة “الحموضة” و لا يدري المشاهد ما القصد بإستعمال هذه العبارة و تحت أي مبرر إستعملت؟و هل انتهت كل الكلمات المعبرة على الواقع السيئ لطرقاتنا حتى نقتبس عبارة من معجم آخر؟إن واضع سيناريو و منفذ هذه الوصلات فشل مرة أخرى في تبليغ الرسالة و نجح فقط في النيل من القيمة الفنية للنجم الكوميديا الوطني حسن الفد و كذلك نجح في السخرية من التعليم الوطني و من ذهنية السائق المغربي و سقط في إسفاف طال تعيشه المادة الإشهارية بعد إنتشر في سلسلات الفكاهة “الحامضة” على حد تعبير الوصلات التي تعرضها قنواتنا الوطنية في فترة الإفطار تحديدا،و إن هذا الفشل يعكس عجزا كبيرا لدى المشرفين على قسم التواصل باللجنة الدائمة للسلامة الطرقية في صنع سيناريوهات قوية و مقنعة،و يخفي أيضا عدم إعتراض بعض فنانينا على عروض لا تتوفر فيها الجودة،فإلى متى يستمر الإستهتار بذوق و عقل المشاهد المغربي؟

رابط مختصر