العرايشي يساند أخنوش و يوجه سائقي شركته لمحطات إفريقيا

العرايشي يساند أخنوش و يوجه سائقي شركته لمحطات إفريقيا

الرباط

في الوقت الذي ردد فيه مواطنون مغاربة شعارات مطالبة برحيل أخنوش خلال تدشين الملك محمد السادس لميناء ترفيهي بطنجة عشية الخميس 07 يونيو 2018، يقوم الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة فيصل لعرايشي بالتودد لصاحب شركة أكوا المالكة لشركة إفريقيا للمحروقات المشمولة بحملة المقاطعة الشعبية.و قالت معلومات من داخل دار لبريهي في الرباط أن العرايشي قد أعطى تعليماته للإدارة بإبلاغ كل السائقين التابعين لشركته و الذين يقودون سيارات و شاحنات الإذاعة و التلفزة بضرورة التزود بالوقود من محطات إفريقيا، و هو ما يعني أن العرايشي يحاول كسب ود صديقه أخنوش و التقرب منه في هاته الفترة العصيبة من تاريخ إمبراطوريته المالية، كما أن سلوك العرايشي ينم على أنه يعارض الإرادة الشعبية و يقدم على كل ما من شأنه أن يفشلها بإعتماد صلاحياته الإدارية.علما أن كل إذاعات و قنوات القطب العمومي، عدا القناة الثانية، لم تقم بإنجاز تقرير إخباري واحد عن المقاطعة و كأنها تجري في دولة أخرى أو في ما وراء البحار، في وقت تعج فيه مواقع التواصل الإجتماعي و قنوات اليوتوب بتغطيات و منوشرات و فيديوهات تؤكد نجاح حملة المقاطعة الشعبية في المغرب لثلاث منتجات و هي الآن في شهرها الثاني.فهل نسي العرايشي أن راتبه يستخلص من المال العام و ليس من خزائن أصدقاءه في المحيط الملكي؟و هل لا يتذكر أنه خادم لدى الشعب و ليس خادما لمن يتلذذون الآن في خنق الشعب؟

loading...
2018-06-08 2018-06-08
Admin