تسجيل الدخول

هكذا تمت جريمة قتل الرئيس الأسبق لبلدية أيت ملول في تاغازوت

2015-06-23T16:56:26+00:00
2015-06-23T16:57:23+00:00
غير مصنف
هكذا تمت جريمة قتل الرئيس الأسبق لبلدية أيت ملول في تاغازوت
10345818_10205597530730531_3012860763028005445_n (Copier)

محمد راضي الليلي

إنفردت جريدة راضي نيوز بكشف طريقة و هوية المتهم بقتل الرئيس السابق لبلدية أيت ملول و القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار مولاي إمبارك أمزراك منذ أيام و قالت مصادرنا إن القاتل المتهم كان قد زار مكان الجريمة على متن دراجة نارية و هو يضع خوذة على رأسه مما صعب من عملية تحديد هويته،و تأكيدا لتلك المعلومات جرت اليوم في تاغازوت شمالي أكادير إعادة تمثيل الجريمة بعد إعتقال المتهم في القصر الكبير و تسلمه يوم أمس من قبل مصالح الدرك الملكي بالقيادة الجهوية لأكادير،و قد أسرت مصادر قريبة من التحقيق أن الجاني الغريب عن مدينة أكادير حكى رواية متناقضة فقد تحدث عن كونه إلتقى الضحية قـرب أحد الفنادق الكبرى للمدينة و إستفسره حول ما إذا كان عاطلا عن العمل فأكد له ذلك و هو ما دفع الراحل إلى إقتراح التوسط له لدى أجنبي من أجل الحصول على العمل و بعدها إنتقلا إلى شقة بتغازاوت مكان الجريمة و طلب منه القيام بحركات تدليكية توحى أن الأمر قد يتطور إلى ممارسة شاذة و هو ما رفضه المتهم لذلك قام بإستعمال سلاح أبيض ضد الراحل عجل بوفاته وحيدا داخل الشقة بعد أن غادرها الجاني مسرعا،و تبدو تناقضات تصريحاته من خلال القول بأنه لأول مرة يزور الشقة بينما حارس الإقامة يؤكد أن الشخص المذكور تردد مرات عدة على مكان الجريمة و قد ساعدت كاميرا الإقامة على تحديد هويته و سيكشف التحقيق المرتقب أمام جنايات أكادير المزيد من تفاصيل الجريمة.

رابط مختصر