الإثنين , ديسمبر 11 2017
الرئيسية / حوادث / تنسيقية كلميمة ضد التهميش و الفساد تشتكي الفساد إلى مجلس جطو و جهات وزارية
loading...

تنسيقية كلميمة ضد التهميش و الفساد تشتكي الفساد إلى مجلس جطو و جهات وزارية

-الى السيد وزير الداخلية المحترم 
-الى السيد وزير الشبيبة و الرياضة
-الى السيد والي عامل صاحب الجلالة على اقليم الرشيدية
-الى السيد رئيس جهة درعة تافيلالت 
-الى السيد رئيس المجلس الجهوي للحسابات 
-الى كل الضمائر الحية :

بعد تحية تليق بمقامكم ؛ نتوجه الى جنابكم كل واحد باسمه و صفته للتحقيق و التدقيق و الافتحاص في المجالات التي تعرف اختلالات و خروقات و تلاعبات و نخص بالذكر ايها السادة :

-مجال البناء : و هو مجال أزكمت رائحة الفضائح فيه أنوف المواطنين ، فالرشوة تخول لصاحبها البناء في الغابة بمباركة لجن مفبركة من اعضاء المجلس الجماعي لكلميمة و بمساعدة بعض التقنيين و تواطئٍ من السلطات العمومية ؛ و للحجة و البرهان نقدم لكم ايها السادة الأفاضل نموذجا للبناء في التحزئة العشوائية بين الاعدادية و قباضة كلميمة و هي تجزئة يُباشر فيها بعض الأفراد عملية البناء دون الحصول على تصميم البناء من الوكالة الحضرية ، و دون دفع ضرائب الاراضي غير المبنية ، و هذا الخرق السافر يحدث امام السلطات و لا من يحرك ساكناً ؛ فهل الرشوة و النفوذ أقوى من سلطة القانون ؟؟
نموذج آخر للبناء الفوضوي في أرضٍ تابعة لنفوذ جماعة غريس العلوي و اشغال البناء فيها مرخصة من طرف الجماعة الحضرية لكلميمة لان المستفيذ من عملية البناء عضو بالمجلس الجماعي و يستغل فيها نفوذه ، فمن يوقف نزيف محاربة البناء في الغابة و من بامكانه زجر جبروت بعض الاعضاء فوق القانون ؟؟
خرق اخر في البناء في الغابة بطله رئيس قبيلة اكلميمن الذي تجمعه علاقة وطيدة برئيس الجماعة و السلطات العمومية يقوم بالبناء دون رخصة امام مرأى و مسمع المقدمين و الشيوخ و السلطات ؛ و يتساءل السكان هل القانون فقط موضوع للتطبيق على الفقراء و المساكين و البسطاء ؟؟

– مجال الشبيبة و الرياضة : و هو مجال حيوي باعتبار كثرة الاطفال و الشباب في الهرم السكاني للمدينة ؛ فالأطفال و الشباب اليافع موزعين بين الأزقة و الشوارع و داخل الواحة و مُعرضين لشتى اشكال الانحراف من تدخين و مخدرات و تشرد جراء انسداد افق تربوي و ترفيهي يحتضن إبداعاتهم و ميولاتهم الرياضية و الفنية ؛ و يتساءل الشباب عن دور القاعة الرياضية التي دشنها صاحب الجلالة لاحتواء أنشطة الشباب ! كما يتساءل اخرون عن دور الشبيبة و الرياضة و هي مؤسسة فارغة من الموظفين و فارغة من اي محتوى رياضي و ثقافي و فني !!
كما يستغرب السكان من بعض الأنشطة الوهمية كالدوري الدولي الذي نُظٍّم في خيال رئيس المجلس الجماعي و مدير القاعة و يتساءل الرأي العام المحلي عن سر عدم تحريك التحقيقات في هذه الامور و في عدم حصول مرتادي القاعة من تواصيل دفع ثمن ولوجها !!؟؟

– مجال اشغال التهيئة الحضرية : و هو مجال اثار سخرية المواطنين بعد خروج بعض اعضاء المجلس الجماعي ليُبشروا السكان بقرب نهاية الاشغال و قالوا بالحرف ان نهاية شتنبر اخر أجلٍ لتبليط الشارع ( كلامهم موثق في شريط فيديو) و ها نحن ايها السادة الأفاضل في مشارف شهر دجنبر و الاشغال بعبثيتها و عشوائيتها قائمة دون تتبع من طرف مهندس مما جعل حياة المواطنين معرضة للمخاطر نتيجة عدم استعمال علامات التشوير و نتيجة كثرة الحفر و الغبار و روائح المياه العديمة.
أما الرصيف فهو من النوع الرديء حسب ما أدلى به عضو سابق من العدالة و التنمية حيث صرح ان المختبر أكد ان نوعية الرصيف رديئة و ان الارضية التي وُضع عليها لم تكن وفق المعايير المضبوطة ؛ و رغم ان المواطنين تقبلوا الوضع رغم قتامته الا ان عملية اقتلاع الارصفة من جديد قائمة في كل مكان مما يعني ان المجلس الجماعي ليست له رؤية واضحة المعالم لتأهيل المدينة …

– السوق المغطاة : لم يتبق من هذا السوق غير الاسم ؛ فالاوساخ و الدكاكين الفارغة و المحجوزة لأشخاص منهم من هو على قيد الحياة وًمنهم من تُوفي ..

-الصحة : يستغرب عموم السكان عن جدوى مستشفى كبير الحجم و المساحة و فارغ من الاطر الطبية المختصة و من المعدات اللازمة للفحص و التشخيص ؛ كما يعاني المرضى من تسلط و جبروت إحدى الطبيبات التي تستهزئ من مرتادي المستشفى قصد التطبيب…

مشاكل كثيرة تتخبط فيها مدينتنا المنكوبة و نناشدكم باسم كل القيم الدينية و الوطنية ان تلتفتوا الى مطالبنا و تحققوا فيها و تبحثوا عن مكامن الخلل و تستعجلوا تطبيق الإرادة المولوية الكامنة في ربط المسؤولية بالمحاسبة .

و دمتم ايها السادة في خدمة الصالح العام .

عن تنسيقية كلميمة ضد التهميش و الفساد.

loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *