تسجيل الدخول

أزيلال:الجمعوية جليلة صادق تتهم هيئات ب”المتاجرة” في المرأة و تناشد الملك بالتدخل

2017-07-09T16:13:13+00:00
2017-07-10T12:02:31+00:00
حوادث
أزيلال:الجمعوية جليلة صادق تتهم هيئات ب”المتاجرة” في المرأة و تناشد الملك بالتدخل

جريدة راضي نيوز

توصلت الجريدة برسالة من الفاعلة الجمعوية بإقليم أزيلال،جليلة صادق،موجهة إلى الملك محمد السادس،تتعلق بما قالت إنها متاجرة بعض الهيئات و الجمعيات بالمرأة في محافل دولية،و تحدثت عن معاناتها الشخصية و معاناة أطفالها من غياب ظروف العيش الكريم و عن تزييف مؤشرات التنمية،مستحضرة بالأساس مشاركتها في مؤتمر عالمي بالدانمارك،خلال السنة الماضية،و هو ما تناولته الصحافة الوطنية و الدنماركية…..و تقول رسالة الفاعلة الجمعوية جليلة صادق،كما توصلت بها "راضي نيوز":

السلام وعليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

مولاي محمد السادس نصرك الله و أيدك و أدامك للصالح العام.

مولاي انا رقم بطاقتي الوطنية، i368616 راسلتكم لمرات متكررة و طلبت مساعدتكم عبر المؤسسات و المنظمات و الأحزاب و هيئات حقوق الإنسان.لكن الفوارق الإجتماعية و إستفحال الفساد الإداري و المالي مقرونيين بخروقات سافرة لقوانين البلاد هده القوانين التي صارت شؤما على الأسر الضعيفة الفقيرة المهمشة يطبق عليها ماشاء أولائك الذين أسميتهم خدام الدولة . أوجه تحياتي لعامل الإقليم الذي أثق فيه و مدير الديوان الدي أحاطوني بالإهثمام و التقدير لسنة كاملة دون شعوري بالذل أو المهانة. و بعدهم يامولاي فنحن نعيش التشتت الإجتماعي الذي بات يحصد الكثير من الأسر بوضعيتي، يقودهم إلى الإنحراف و التطرف فهذا ليس إلا تعبيرا عن السخط و الإجحاف اذدي يطالهم . و ما كنت يا مولاي أطلب هذا الطلب لولا إستهتار بعض المسؤولين بشؤوننا و لأبسط متطلباتنا المعيشية و الإنسانية داخل البلاد. ففي الوقت الذي يروج فيه الإعلام الزائف التابع و المسيطر عليه لصورة المغرب أنه يشهد نهضة إقتصادية و عمرانية حداثية نحني يامولاي نعيش تحث عتبة الفقر و نباع عبر الجمعيات و المنظمات بحجة النهوض بوضعية النساء و هناك عوائل أبناءها عرضة لإجرام و التطرف… أتعلم يا مولاي أننا نفتقد لأبسط الضروريات للعيش الكريم،تنعدم فيها مشاريع تنموية من شأنها ضمان فرص العيش الكريم لأسر بأكملها. يا ملك البلاد إن المغرب ليس فقط الرباط و البيضاء و طنجة و مراكش هناك مدن و قرى لا علاقة لها بالتنمية و ما يصلك من أخبار عما يجري داخل المغرب تشويه للكثير من المغالطات و الحقائق المزيفة فقد فقدت ثقتي بجميع المؤسسات، هذه الأخيرة التي أصبحت مناصبها إمتيازات بدل أن تكون تكليفا….. إن الأسر التي تطالبك بالعدالة الإجتماعية و منهن النساء االواتي دافعن عن حريتهن و حرقن أنفسهن تنديدا لما لحق بهن لفشلهن عن الدفاع عن متطلباتهن و اطفالهن لحمايتهم من الضياع و أذناب الفساد. هل من يجهر بصوت النضال و الحق يعد في عرف اذناب النظام خائننا و عميلا؟؟؟؟ ام في نظر بعض الدكاكين السياسية متطرفا و في مجتمعنا عاهرة؟؟؟؟.

يا مولاي إن من تكلفهم لحماية حقوق الإنسان ليسوا إلا أشخاصا عاجزين عن حماية محيطهم، و من تكلفهم بوزارة التنمية لا ينمون إلا أنفسهم  ومن تكلفهم بحماية مال العالم هم أنفسهم سارقوه.

مولاي أنا ام لستة أطفال أكبرهم في الباكالوريا و أصغرهم 3 سنوات كنت ضحية لسياسة مغلوطة بقوانين عاجزة عن حمايتي حتى أصبحت رقما من الأرقام التي يتاجر بها عبر الإتفاقيات و عبر الجمعيات بشراكة مع منظمات دولية تحث ذريعة حقوق النساء… هذه "المافيات الجمعوية" التي إنتشرت مثل وباء الكوليرا و السرطانات …هذه الحقوق التي هي مجرد إتفاقيات عبر إعلام عهري إستشرى داخل الجسم القانوني و الإعلامي و هم يا مولاي من يرفعون لكم تقارير مغلوطة عن واقع حقوقنا بشكل عام. أنا اتحمل مسؤوليتي بإيصال صوتي و صرختي لطالما بني خدامك جدارا فولاديا بيني و بينك حتى لا تصلك أخباري و أخبار مثيلاثي في المغرب المنسي. إن ما تراه عيناك عن زيارتك الرسمية لا يعكس بأي حال من الأحوال الواقع المرير الدي يعيشه أغلبية الأسر بوضعيتي، حيث يتم إنتقاء من يصفق لك و من يسلم عليك و من سيقبل يديك ….تزرع الأشجار و ترصف الشوارع لحين مرورك ليختفي كل شئ بمجرد ما تغادر المكان فهناك واقع لا يرغبون لك أن تراه هو واقعنا يامولاي. وأخيرا أؤكد لك أنني لست خائنة فغيرتي على وطني تفوق غيرة المسؤولين الذين يهتفون وراء مصالحهم.أنا مغربية شريفة تكالب عليها الذئاب و الزمن و الكلاب …منذ 2000 و أنا أصرخ لعل صرختي تصلك يا مولاي 17 سنة رسمية ناهيك عن غيرها من الإنتهاكات ….إنك الملاد الوحيد لنعش أنا و اطفالي عيشة إنسانية،أو أتركنا يامولاي نطالب اللجوء لأي مكان بعيدا جدا عن سياسة الظلم و العذاب. يتاجر بنا مرحبا، أسجن مرحبا، أشرد مرحبا، و يمارس علي الذل و الإغتصاب مرحبا، لكن أطفالي يامولاي بهم اتنفس و لأجلهم أحارب كل هذا العذاب لأحميهم من التشرد و الفساد فقد تحملت ما يكفي لأفقد السيطرة على نفسي ….وأملي في الله و بك يا سيد البلاد.

والسلام عليكم ورحمة الله.

جليلة صادق .

2017/07/06 أزيلال المغرب.

و في الآتي ننشر مقالات صحافية في بعض من الصحافة المغربية و الدنماركية،تناولت مشاركة الفاعلة الجمعوية،جليلة صادق في مؤتمر عالمي بهولندا سنة 2016:

رابط مختصر