تسجيل الدخول

رفاق الهايج بقلعة السراغنة يدقون ناقوس الخطر بقبيلة أولاد الشيخ و يطالبون بالإفراج عن المعتقلين

حوادث
رفاق الهايج بقلعة السراغنة يدقون ناقوس الخطر بقبيلة أولاد الشيخ و يطالبون بالإفراج عن المعتقلين

محمد أفريكات – قلعة السراغنة

أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان،فرع قلعة السراغنة،بلاغا حول زيارته التفقدية لقبيلة أولاد الشيخ بجماعة الرافعية،على اثر التضييقات الأمنية التي أعقبت الصدام بين السلطات المحلية و ساكنة الدوار على أثر توقيف إمام المسجد بالجماعة المذكورة من طرف وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية،و يقول نص البيان كما توصلنا به في "راضي نيوز":

الجمعية المغربية لحقوق الانسان
فرع قلعة السراغنة

                                    بيان

على إثر الاحداث التي عرفتها قبيلة اولاد الشيخ  بجماعة الرافعية المرتبطة بتوقيف إمام المسجد من طرف وزارة الاوقاف،قام  الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان يومه الاحد 4 يونيو 2017 بزيارة تقصي للمنطقة و الوقوف بعين المكان على الأحداث و الاستماع لشهادات الساكنة وخاصة ما وقع يوم الجمعة 26 ماي 2017 حيث تم تسجيل تبادل استعمال العنف بين الساكنة والقوات العمومية مما اضطر السلطة الى طلب تعزيزات أمنية اظافية استخدمتها بشكل مفرط اتجاه المواطنين وبدون تمييز و ما صاحب ذلك من انتهاكات في حق الساكنة،شملت اقتحام البيوت بالقوة و الاعتداء على من فيها من نساء و اطفال وشيوخ و تسجيل حالات سرقة لمحتويات البعض منها (نقود،هواتف نقالة …)،كما شنت حملة اعتقالات عشوائية في صفوف أبناء القبيلة،اعقب ذلك حصار للمنطقة و فرض حظر التجوال بها بتاريخ 2 6 2017 تمثل في منع الساكنة من الخروج من المنازل مما ترتب عنه تعطيل جميع الانشطة بما فيها وصول الاطفال الى المدارس و ما صاحب ذلك من ترهيب و تضييق على ابناء القبيلة وصل حد حرمانهم  من حقهم في الحصول على الوثائق الادارية الضرورية .
و بناء عليه فان فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بقلعة السراغنة يعلن للراي العام ما يلي :
تضامنه مع ساكنة القبيلة في مواجهة سياسة العقاب الجماعي التي تنهجها السلطات ضدها     
استنكاره الشديد للاستعمال المفرط  للقوة وانتهاك حرمة المنازل و للترهيب و الاستفزاز في التعاطي مع احتجاجات الساكنة بدل الحواروالانصات
مطالبته باطلاق  السراح الفوري لجميع المعتقلين على خلفية تلك الاحدات و ابطال المتابعة في حقهم كمقدمة لنزع الاحتقان و ارجاع الطمأنينة لساكنة القبيلة في أفق ايجاد حل في اطار  حوار مفتوح جاد و مسؤول
تاكيده على مواصلة دعم ومساندة و مؤازرة المعتقلين وتتبع ملفهم الى حين انهاء معاناتهم

عن مكتب الفرع

رابط مختصر