تسجيل الدخول

حكاية “طباخ العامل” الذي حوله إلى عون سلطة و آمر ناهي في عمالة آسا-الزاك

2017-05-25T21:52:51+00:00
2017-05-25T22:43:07+00:00
حوادث
حكاية “طباخ العامل” الذي حوله إلى عون سلطة و آمر ناهي في عمالة آسا-الزاك

جريدة راضي نيوز

بتهكم شديد و سخرية واسعة يتداول عدد من آهالي آسا الهوية القبلية لطباخ "السيد العامل" الذي حوله في ظرف وجيز إلى عون سلطة،و إلى الآمر الناهي في مقر عمالة آسا-الزاك،فمولاي عبد العزيز الهاشمي العلوي،لا يعرف أي كان لأي "خمس" ينتمي و هو الذي كان قد وطأ أول مرة تراب أيت أوسى،إحدى أعرق القبائل الصحراوية،بصفته طباخا لممثل جلالة الملك مباشرة بعد تعيينه،و بحكم قرابتهما العائلية الممتدة من سوق السبت،تحول إلى عون سلطة،ثم إلى الرجل القوي في مصالح العمالة،مستغلا قربه الشديد من عامل الإقليم.فإلى متى ستستمر هذه الممارسات التي تؤكد إستشراء الفساد في الإدارة المغربية؟؟؟و إلى متى سيستمر بعض المسؤولين في إعتبار الإدارة التي يشرفون عليها،ملكا خاصا،يحق التصرف فيه كما يشاؤون و وفق أهواءهم؟؟؟

رابط مختصر