تسجيل الدخول

المنشدون و المداحون يطلقون النار على مدير قناة السادسة و الأخير يحتمي بلعرايشي و مدير ديوانه

2017-05-19T09:38:19+00:00
2017-05-19T09:40:10+00:00
اعلام
المنشدون و المداحون يطلقون النار على مدير قناة السادسة و الأخير يحتمي بلعرايشي و مدير ديوانه

جريدة راضي نيوز

يعتزم عدد كبير من المنشدين و المداح رفع تظلم و استنكار إلى رئيس القطب الإعلامي العمومي،بعد إقدام مدير إذاعة و قناة السادسة،عبد الإله الحليمي،على ارتكاب ما وصفوه ب"جريمة" في حق الوسط الإنشادي بالمغرب هدفها خلق الفرقة و زرع الفتنة بين أعضاءه،حسب ما علمته جريدة "راضي نيوز" من مصدر مقرب من هذه الفئة.و قال المصدر نفسه،إن الحليمي قام بتفعيل تصرف خطير كان له وقع الصدمة على نفوس جميع المنشدين،سينضاف إلى أخطاءه المتراكمة طيلة مساره المهني من طنجة إلى الرباط.فبعد تخريبه لإذاعة طنجة و إيقافه لمجموعة من البرامج "الهادفة"على حد تعبيرهم،ها هو يرتكب "حماقة" جديدة تتناقض كليا مع المساطر الإدارية المعمول بها المبنية على الكفاءة و تكافؤ الفرص؛و هذه المرة بمديرية القنوات القرآنية،بعدما ابتكر لجنة فنية أسندها لصديقه المقرب الذي يشغل مهام موثق بمدينة الرباط،و ذلك مقابل مبلغ مالي خرافي.و يضيف المصدر نفسه،بأن تصرفه الطائش هذا لم يقف عند هذا الحد بل ذهب إلى حد تمتيعه ببرامج إذاعية فنية إنشادية ليكون بذلك الخصم و الحكم و الآمر و الناهي،أي أنه يشرف على اللجنة المكلفة من طرف الحليمي لمراقبة جودة البرامج الإنشادية،و يقدم و ينتج في الوقت ذاته مجموعة من البرامج الإنشادية الإذاعية بمبالغ خيالية أيضا.فهل يعلم رئيس القطب العمومي بخطورة قرارات الحليمي التي تنم عن جهله المطبق بالإدارة؟؟سؤال عريض يطرح بشكل كبير داخل ردهات الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة لاسيما مع تعدد الأخطاء القاتلة التي لازال يرتكبها بشكل يومي في تدبيره لمديرية تحمل إسم "أمير المؤمنين"،و يطرح معها التساؤل عمن يحمي الحليمي هل هو رئيس القطب العمومي الذي يتستر لحد الساعة على قراراته الكارثية ؟أم أن الحماية التي يتوفر عليها مصدرها مدير ديوان فيصل لعرايشي،المدعو إدريس الإدريسي،كما إدعى الحليمي مرات عدة؟؟؟؟؟

رابط مختصر