تسجيل الدخول

سطات :جمعية تطالب بفتح تحقيق بجماعة السكامنة،و “الجديد تيفي” تكشف السبب

حوادث
سطات :جمعية تطالب بفتح تحقيق بجماعة السكامنة،و “الجديد تيفي” تكشف السبب

المصدر : الجديد تيفي

أعلنت جمعية "الانوار الفارسية"،من خلال مراسلة موجهة الى عامل سطات الذي يتوفر "الجديد تيفي" على نسخة منه،أنه تم "إقصاء "جمعية الانوار الفارسية" من المنح المخصصة لدعم الجمعيات برسم سنة 2017 من طرف المجلس الجماعي للسكامنة دون سبب يذكر،رغم أن الجمعية قدمت ملفا متكاملا يستوفي جميع شروط الحصول على الدعم.و أضافت المراسلة أن الجمعية "تعتبر من أنشط الجمعيات ثقافيا و تربويا،على الصعيد المحلي. وأكدت مراسلة الجمعية على أن "الانوار الفارسية "سبق وان تم اقصاءها من منح الجمعيات في السنة الماضية و هذا ما عتبره ادارييو الجمعية بالحكرة و الحيف و الحصار يمارس على الجمعيات الناشطة بالمنطقة . كما ذكرت نفس المراسلة بأن الجمعية عن اقصاءها من مكونات هيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع التابعة للجماعة السكامنة".وفي هذا السياق تساءلت الجمعية من موقعها عن "المعايير التي اتخذها المجلس الجماعي للسكامنة في انتقاء الجمعيات المدعومة". وشددت جمعية " الانوار الفارسية" على ضرورة فتح "تحقيق في طريقة دعم الجمعيات التي يشوبها منطق الزبونية والمحسوبية والمحاباة والإرضاءات السياسية"، مؤكدة على أنها ستظل صوتا ترافعيا يطالب "بإعمال مبدأ الاستحقاق والشفافية وتكافؤ الفرص، وأن يكون الدعم مبنيا على برامج جادة ومشاريع هادفة".

رابط مختصر