تسجيل الدخول

باشا الوطية يطبق قانونه الخاص على فندق لورثة لحسن نبيه و يهدم واجهته الخشبية دون إشعار مسبق

حوادث
باشا الوطية يطبق قانونه الخاص على فندق لورثة لحسن نبيه و يهدم واجهته الخشبية دون إشعار مسبق

جريدة راضي نيوز
في واقعة تؤكد أن بعض رجال السلطة لازالوا يحنون إلى العهد البائد الذي يجعل منهم أحيانا فوق القانون أو يطبقون القانون وفق أهواءهم،أقدم باشا الوطية بإقليم طانطان،و دون سابق إنذار أو إشعار رسمي،عند منتصف ليلة الجمعة الماضية بهدم صور خشبي لواجهة فندق ايوب الذي تعود ملكيته للراحل نبيه لحسن،المنتمي لقبيلة أيت بعمران،و الذي كان قيد حياته من كبار رجالات التجارة و السياسة و الأعمال محليا و وطنيا.
و قد ذكر موقع "طانطان24"الإلكتروني،أن تهشيم الواجهة الخشبية الفندق قد تم بتعليمات من باش الوطية مساندا بقائد و عدد من أعوان السلطة،و أن ورثة الفقيد نبيه لحسن قد تلقوا الواقعة بإستغراب و غضب شديدين خصوصا و أنهم لم يتوصلوا بأي إشعار يفيد برغبة السلطات في تنفيذ الهدم،هذا و قد إستفرت جريدة "راضي نيوز"،إحدى بنات عمومته،صفية سعد،المقيمة بدولة قطر،فأكدت هذه الوقائع،و طالبت وزير الداخلية برد الإعتبار لعائلة نبيه التي قدمت الكثير لهذا الوطن،فكان جزاءها مثل هذه السلوكات البائدة.

يذكر أن الفقيد لحسن نبيه كان قد التحق بمدينة الطنطان بداية الستينيات  من القرن الماضي،و مارس التجارة ثم الاستثمار من خلال بناء قاعة سينمائية بمواصفات عالمية،كما عرف بطيبوبته وكرمه و حسن خلقه،و غيرته على المدينة و خدمة ساكنتها.
 

رابط مختصر