تسجيل الدخول

فضيحة:نشطاء يكتشفون مخزنا لمواد بناء من مخلفات المساعدات الدولية لسكان الحسيمة بعد زلزال 2004

حوادث
فضيحة:نشطاء يكتشفون مخزنا لمواد بناء من مخلفات المساعدات الدولية لسكان الحسيمة بعد زلزال 2004

جريدة راضي نيوز

ذكر موقع "ريف24"،أن نشطاء من الحراك الشعبي بتماسينت،قد كشفوا صباح اليوم الخميس 04 ماي الجاري،موادا للبناء،عبارة عن أطنان من الاسمنت،و أبواب منازل،و معدات بناء،كانت مخصصة لإعادة اعمار ما دمره زلزال 2004 بالحسيمة،كانت مخبأة في مجموعة من المستودعات،و قد تم إخراج البعض منها و وضعها أمام مقر قيادة الجماعة،احتجاجا على الخروقات التي طالت هذا الملف.

و قال الموقع ذاته إن أحد النشطاء،قد أوضح ان ساكنة تماسنيت و المناطق المجاورة لم تستفد من “برنامج إعادة الاعمار” كما هو مكتوب في الوثائق الرسمية،حيث تم بناء حوالي 800 منزل،في حين ان الوثائق تشير الى أنه تم بناء ازيد من 1200 منزل مضاد للزلازل،و هو ما يدل على فضاعة الخروقات التي شابت هذا البرنامج،و يعكس حقيقة ما تم نهبه من طرف "مافيا" العقار بتواطؤ مع السلطات بالإقليم.

و اشار موقع "ريف24"،أن المحتجين طالبوا بفتح تحقيق عاجل في برنامج “إعادة الاعمار” و المساعدات التي جاءت خصيصا لتنمية المنطقة بعد زلزال الحسيمة 2004،و الاستجابة الفورية لجميع مطالب الساكنة، مهددين السلطات المحلية و الإقليمية بالتصعيد في الأشكال الاحتجاجية القادمة،مع إمكانية تنظيم مسيرات الى عمالة الحسيمة محملين بأطنان الاسمنت التي تم الكشف عنها اليوم و وضعها امام مقر العمالة.

رابط مختصر