تسجيل الدخول

بالفيديو .. وهم برنامج التنمية الحضرية بكلميم يريدون تحويله إلى حقيقة

حوادث
بالفيديو .. وهم برنامج التنمية الحضرية بكلميم يريدون تحويله إلى حقيقة

كلميم

نظم المجلس الجماعي لمدينة كليميم لقاء تواصليا مع المجتمع المدني من أجل الإعداد لبرنامج التنمية 2017 / 2022 ،و ذلك بحضور مكتب الدراسات الذي قدم عرضا حول الخطوط العريضة لبرنامج التنمية،و يبدو أن برنامج التنمية المقترح من مكتب الدرسات يشبه برنامج التنمية لمدينة قلعة السراغنة حيث جاء في بداية العرض صورة فوقية لمدينة كليميم معنونة ببرنامج تنمية 2017 / 2022،و في العرض جدادات معنونة ببرنامج التنمية لقلعة السراغنة،السؤال المطروح أوجه الشبه و الإختلاف بين المنطقتين؟

و من غرائب اللقاء غياب شبه تام لجمعيات المجتمع المدني اللهم بعض الجمعيات النسائية على قلتها،أو جمعيات رياضية وفنية،و تنموية محدودة جدا،و تعمد المسير الذي خلف الرئيس الذي قدم عرضه،و إنسحب دون أن يلتمس له خلفه عذرا،و هو أمر يؤكد الإستخفاف الذي يتعامل به الرئيس مع المجتمع المدني بكليميم .

و مؤكد جدا أنه لولا النص القانوني،و خاصة المادة 78 من القانون التنظيمي الذي يفرض على المكتب المسير للمجلس الجماعي توسيع دائرة التشاور في إعداد برنامج التنمية الخاص بالجماعات الترابية ـ لولا هذا النص ـ لما أقدمت هذه الجماعة على الإستماع لصوت المجتمع المدني،فسياسة الرئيس الحالي،و أخوه الرئيس السابق يعرفها القاصي و الداني بالمنطقة،و تجاوز صيتها الحدود،و ترتكز على بعد تزييني بعيدة كل البعد عن ملامسة واقع المعاناة اليومية للسكان.

و قد جاءت بعض المداخلات لتؤكد أن التغيير يبدأ من تغيير عقلية المسير الذي ينظر إلى المنصب على أنه بقرة حلوب،و الإنسان خشيبات أو أرقام إنتخابية فقط.


رابط مختصر