تسجيل الدخول

هيسبريس:الحموشي يفتحص ولاية أمن الرباط .. و يعاقب مسؤولين مخالفين

مجتمع
هيسبريس:الحموشي يفتحص ولاية أمن الرباط .. و يعاقب مسؤولين مخالفين
1479140581 2 - www.radinews.com

جريدة راضي نيوز

أفاد مصدر أمني مطلع بأن لجنة أمنية مركزية حلت، مؤخرا، بولاية أمن الرباط، و باشرت عملية افتحاص و تدقيق شاملة لمختلف مصالح الشرطة القضائية، و راجعت مساطر العمل و تقنيات البحث الجنائي، كما قامت بتقييم نجاعة التحقيقات المنجزة في مختلف القضايا الجنائية، و هو ما سمح برصد العديد من التجاوزات المهنية و الإخلالات الوظيفية، خصوصا في الشق الوظيفي المرتبط بالتسيير الإداري و مساطر العمل المعتمدة.

و ذكر موقع “هيسبريس”،أنه على ضوء نتائج لجنة التفتيش، يضيف المصدر الأمني، كلّف المدير العام للأمن الوطني، عبد اللطيف الحموشي، لجنة مركزية مشتركة بوضع مخطط عاجل و مندمج لتطوير فرق الشرطة القضائية بالرباط، و عقلنة مساطر عملها، و تطوير بنياتها الإدارية و العملياتية، و ذلك من أجل الرفع من مهنيتها في معالجة القضايا الإجرامية، و تمكينها من مختلف الموارد المالية و البشرية و اللوجيستيكية الكفيلة بضمان الفعالية و النجاعة في التحقيقات و الأبحاث الجنائية التي تباشرها.

و في هذا الصدد قرّر المدير العام للأمن الوطني إحداث بنيات إدارية جديدة داعمة للشرطة القضائية في كافة المناطق الأمنية الأربعة بمدينة الرباط، و هي منطقة حسان أكدال الرياض، و منطقة السويسي التقدم، و منطقة المحيط، و منطقة يعقوب المنصور، حيث سيتم خلق فرق للشرطة القضائية بكل منطقة على حدة، معززة بالوسائل و الآليات الضرورية، و ذلك ضمن رؤية تروم تقريب خدمات الشرطة القضائية، و ضمان السرعة و الفعالية في التدخلات الأمنية، فضلا عن سرعة البت في شكايات المواطنين.

المصدر ذاته كشف بأن الحموشي أصدر عقوبات تأديبية في حق عدد من المسؤولين و الموظفين المخالفين، أو الذي ثبت في حقهم تقاعس في أداء المهام، تراوحت ما بين الإعفاء من المسؤولية و الإنذار، و رسالة التنبيه و التنقيل خارج المصلحة، و ذلك إعمالا لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة.

و يتضمن هذا المخطط المندمج، تبعا للمصدر الأمني، تنظيم دورات تدريبية لفائدة مختلف العاملين في الشرطة القضائية، سواء في الفرق الميدانية أو المصالح التقنية التابعة لها، و ذلك بهدف تعزيز المعارف المهنية و المعرفية، و بناء القدرات في التخصصات العلمية و التقنية المساعدة للبحث الجنائي، خاصة في الجريمة المعلوماتية و التشخيص القضائية..

و وفق المتحدث نفسه لموقع “هيسبريس”،تهدف المديرية العامة للأمن الوطني من خلال زيارات التفتيش المتواصلة، إلى إرساء معايير ثابتة للرقابة الداخلية، و وضع آليات واضحة لتقنين مساطر العمل، و ذلك في أفق تطوير منظومة الخدمات الشرطية، و جعلها في مستوى تطلعات المواطنين و قادرة على مواكبة التهديدات و التحديات الأمنية المتسارعة.

رابط مختصر