تسجيل الدخول

رئاسة المجلس الجماعي لأكادير تخير عمال الإنعاش الوطني بين الطرد أو توقيع إلتزام “عنصري”

غير مصنف
رئاسة المجلس الجماعي لأكادير تخير عمال الإنعاش الوطني بين الطرد أو توقيع إلتزام “عنصري”
Sans titre 19 - www.radinews.com

جريدة راضي نيوز

بعد الوعود التي قطعها رئيس المجلس الجماعي لأكادير و مكتبه المسير،لفائدة عمال الإنعاش الوطني العاملين بالجماعة الحضرية لأكادير،و التي كانوا على موعد معها قبيل الانتخابات البرلمانية السابقة خلال لقاء جمعهم في دار الضيافة،تفاجئ العمال بالتزام كتابي يجبرهم على توقيعه و إلا سيتعرضون للطرد من العمل.(أنظر الوثيقة أسفله)

Sans titre 18 - www.radinews.com

هد الالتزام الذي أسماه العمال الموسميون ب”التزام العار” و “العبودية”،و الذي يضرب بجميع المواثيق الدولية لحقوق الإنسان،حيث يشتغل عامل الانعاش الزطني بالجماعة الحضرية لاكادير في غياب أي تأمين أو حقوق،و أجرتهم تحتسب باليوم و يخصم منها 15 اليوم كل ثلاثة أشهر،أضف إلى ذلك أيام الأعياد الوطنية و الدينية التي لايعرفون طعمها،و كل ذلك في ظل أشكال من “الحكرة” و “الاضطهاد”و “نظام السخرة”،حيث تقوم عاملات النظافة بالاشتغال ايام الأحد في بيوت كبار الموظفين،و رؤساء الأقسام،و كذلك الأمر بالنسبة لعمال المغارس.هذه الفئة تقلت في البداية وعدا من رئاسة المجلس الجماعي بإيجاد حلول لكل هذه القضايا،الشيء الذي استحسنه العمال لكن مع الأيام اتضح أنه مجرد “كلام انتخابات” لا أقل و لا أكثر،و حسب هذه الفئة فإن المجلس إعتمد لأول مرة ما إتبروه “التزاما عنصريا”،يكرس عقلية الاستبداد و الحكرة حسب ما صرح به مصدر من داخل المجموعة.

رابط مختصر