تسجيل الدخول

“الصويرة الآن” تفجر فضيحة تجزئة “أركانة”،فهل ستفتح الداخلية تحقيقا في القضية؟؟؟

2017-01-03T13:50:23+00:00
2017-01-03T13:51:26+00:00
غير مصنف
“الصويرة الآن” تفجر فضيحة تجزئة “أركانة”،فهل ستفتح الداخلية تحقيقا في القضية؟؟؟

mohamed-hassad-et-charki-drais-01-504x362

جريدة راضي نيوز

ذكر موقع “الصويرة الآن”،أن بعض الشخصيات النافذة داخل الاوساط المحلية بإقليم الصويرة خاصة تلك المقربة من المتحكمين في تسير المجلس البلدي للصويرة تتحدث في تكتم شديد عن كيفية توزيع عشرين بقعة أرضية بتجزئة “اركانة”،و ما أدراك ما اركانة،هذا التكتم من طرف المتحكمين في التسيير المحلي حسب الموقع ذاته،سببه رفض الوكالة الحضرية لهذه العملية نظرا لمخالفتها للقانون و لعدم موافقة جهات مسؤولة بالصويرة على هذا السيناريو و تفضيلها منح هذه البقع لأغراض اجتماعية و ثقافية بدل بيعها للخواص،مع العلم أن عملية توزيع البقع في جزءها الأول سنة 2012 استفادت منها شخصيات نافذة اغلبها أعضاء المجلس البلدي للصويرة و رئيس المجلس الإقليمي و زوجته و الكاتب الخاص للكاتب العام لعمالة الصويرة و بعض القياد و رجال الأمن و بعض قضاة المحكمة الابتدائية و النيابة العامة و مجموعة من موظفي الوكالة الحضرية و مؤسسة العمران و مندوبية الإسكان،و الادهى من ذلك،يضيف موقع “الصويرة الآن”،حتى بعض الشخصيات النقابية و الحزبية بالاقليم و بطبيعة الحال بعض مسؤولي قسم التعمير بالعمالة و إحدى الكاتبات المشهورات و زوجها الطبيب الجراح.
و يختم موقع الصويرة الآن”،أن سبب إثارة هذا الموضوع هو الخوف من تكرار عملية التوزيع نفسها بين هؤلاء الذين قد ينطبق عليهم وصف “الاستغلالين”،و أشار موقع “الصويرة الآن”إلى أنه يتوفر على لائحة المستفيدين،غير أنه يتحفظ على نشرها إيمانا منه بنبل العمل الصحفي الجاد و المسؤول بدل ممارسة التشهير.

رابط مختصر