تسجيل الدخول

المعايير “الحشلافية” لتولي المسؤولية في شركة “لعرايشي” الإعلامية

غير مصنف
المعايير “الحشلافية” لتولي المسؤولية في شركة “لعرايشي” الإعلامية
sans-titre-1

جريدة راضي نيوز

يسود داخل الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة سؤال عريض عن الجهات التي تسمح لمدير الموارد البشرية بالنيابة،زكريا حشلاف،بإعمال هواه في تحديد شروط تولي المسؤولية المعلن عنها مؤخرا،فحينما يتعلق الأمر بالمرشحين المقربين يقفز حشلاف على شرط ضرورة توفر المرشح على سنتين من ممارسة المسؤولية و هذا ما حدث إبان التنافس على منصب قطاع الرياضة بالإذاعة الوطنية بين أحمد العلوي و صباح بنداود و رشيد جامي قبل أن ينسحب المرشحان الأولان و يجتاز الإختبار المرشح الثالث الذي لا يتوفر فيه شرط سنتين من ممارسة المسؤولية الإدارية.هذا الأمر تم أيضا تسجيله خلال التنافس على رئاسة قطاع بقناة و إذاعة محمد السادس،ففي الوهلة الأولى تم تحديد شرط توفر المرشح على شهادة “ماستر”،و حينما أدرك حشلاف أن صديقه “م.ب” لن يستطيع الظفر بالمنصب قام بتأجيل التباري إلى السنة المقبلة.المعيارية تسجل أيضا هذه الأيام على مستوى التباري على منصب رئيس قطاع كتابة التحرير في مديرية الأخبار بالقناة الأولى،إذ أن الصحافيان المرشحان لم يسبق لهما أن مارسا المسؤولية الإدارية و لكن رغم ذلك إعتبر توليهما لمنصب رئيس تحرير و رئيس نشرة بمثابة منصب إداري و هو أمر مخالف لشرط الترشح و يقفز على إتفاق النقابات مع فيصل لعرايشي عام 2011.

رابط مختصر