تسجيل الدخول

الدار البيضاء:مجموعة إغبولا الأمازيغية ترسم مسارها في طريق الفن الأمازيغي الممتد

غير مصنف
الدار البيضاء:مجموعة إغبولا الأمازيغية ترسم مسارها في طريق الفن الأمازيغي الممتد
f3c94f23-8461-492f-b7d4-7c8c06bc9379

جريدة راضي نيوز

مجموعة إغبولا الامازيغية،ثلات طاقات فنية تمطح للتألق من قلب مدينة الدار البيضاء،تحكمها رغبة في تكوين منبع موسيقي أمازيغي لا ينضب و مصدر للإحساس بانسجام الكلمة الجميلة مع النغم الرفيع و اللحن العذب.فقد شهد الوسط الفني قبل ثلاث سنوات ميلاد مجموعة إغبولا،كان ذلك بالضبط سنة 2013 من طرف ثلاثة شبان ينحدر إثنان منهم من منطقة تيفنوت جنوب المملكة المغربية،فيما ينتمي مغني المجموعة إلى تفراوت التي تعرف بإنتاجها أصوات متالقة و طاقات في مجالات الثقافة الأمازيغية و الفن المغربي الأصيل.و قد إستطاعات المجموعة بامكانياتها الذاتية و بعد تجربة ميدانية،إصدار البوم الأول الذي يحمل عنون “أملن أيازنكضي” الذي تمكن من تحقيق إنتشار واسع خاصة بجنوب المملكة بعد أن لقي إستحسان الجمهور المتابع الدي وصف عمل المجموعة بالناضج و بأنه يتناول مواضيع تنبثق من عمق المجتمع الذي نعيشه من خلال أغاني متنوعة كتلك التي تتحدت عن الأم و تلك التي تحمل عنوان “الساعة الفقيه تايري نزرا هلي الدونيت الارزق.كما تمكنت مجموعة إغبولا الفنية من إصدار البومها الأولى أملن أيازنكضي الذي يضم عددا من الأغاني و المقاطع الموسيقية التي أبداع جلالها زكريا و كريم و عبداللطيف بومودي،محمد أيت علي في المجموعة بنبرة صوتية متميزة.

رابط مختصر